البيان/صحف: قالت صحيفة الغارديان، البريطانية، في عنوان تصدر صفحتها الرئيسية، "جونسون يزعم أن الإسلام السبب في تخلف العالم الإسلامي عن الغرب بقرون". وتقول إن بوريس جونسون، المرشح الأوفر حظا لزعامة حزب المحافظين، تعرض لانتقادات شديدة لقوله إن الإسلام تسبب في تخلف العالم الإسلامي عن الغرب بقرون.

وتقول إنه في ملحق أضيف لاحقا لكتابه "حلم روما" عن الإمبراطورية الرومانية، الذي نشر عام 2006 يزعم جونسون أن ثمة أمور تتعلق بالإسلام أعاقت التطور في بعض مناطق الكرة الأرضية، ونتيجة لذلك، فإن "إحساس المسلمين بالغبن" أصبح عاملا مشتركا في شتى الصراعات.

وتقول إن جونسون اتُهم في العام االماضي بالتحريض على كراهية المسلمين بعد أن شبه النساء المسلمات المنقبات في عموده في صحيفة ديلي تلغراف بـ "صناديق البريد" وبـ "لصوص المصارف".

وتقول إنه في مقاله المعنون "ثم جاء المسلمون"، الذي أضيف لطبعة عام 2007 من كتابه يقول جونسون "يوجد بالتأكيد أمر يتعلق بالإسلام يساعد في تفسير لماذا لم تظهر البرجوازية في العالم الإسلامي، ولمَ لم تظهر الرأسمالية الليبرالية، ولهذا لم تنتشر الديمقراطية في هذه البقعة من العالم".