البيان/وكالات: أعلنت صحيفة "شارلي إيبدو" الفرنسية إعادة نشر رسوم الكاريكاتور المسيئة للنبي محمد عليه الصلاة والسلام، الأربعاء،بالتزامن مع بداية محاكمة عدد من الجهاديين الذين هاجموا مقر الصحيفة في 7 يناير 2015

وكتب مدير الصحيفة الأسبوعية لوران "ريس" سوريسو "بأنها ستعيد نشر الرسوم الاثني عشر التي نشرتها في البداية صحيفة "يلاندس بوستن" الدنماركية في 30سبتمبر 2005، ثم "شارلي إيبدو" في عام 2006 وتجسد شخصية النبي عليه الصلاة والسلام.

 وتعرضت المجلة الأسبوعية للتهديد عدة مرات بعد ذلك، حيث أضرمت النار في مقر هيئة تحريرها إلى أن تم الهجوم عليها في 7 يناير، وتم خلاله قتل عدد من أفرادها.