البيان/وكالات: صرح مسؤولون بأن محكمة في دكا عاصمة بنجلاديش، قضت بداية الأسبوع الجاري بإعدام وزيرين سابقين و17 آخرين على خلفية إتهامهم بالتورط في أعمال " إرهابية".

وقال محامي الادعاء مشرف حسين كازال إن القاضي شاهد نور الدين أصدر أحكاما بإعدام وزير الدولة السابق للشؤون الداخلية لطف الزمان بابار ونائب وزير التعليم السابق عبد السلام بينتو وآخرين.

كما قضت المحكمة بالسجن المؤبد بحق طارق رحمن القائم بأعمال رئيس الحزب القومي البنجلاديشي المعارض، بزعامة رئيسة الوزراء المسجونة خالدة ضياء. وتجدر الإشارة إلى أن رحمن يعيش في المنفى في لندن منذ عام 2008 .

وتتعلق التهم بهجوم استهدف عام 2004 مسيرة لحزب "رابطة عوامي" الذي تقوده الشيخة حسينة رئيسة وزراء بنغلاديش.