حرب الأفكار...(جولة جديدة)

حرب الأفكار...(جولة جديدة)

وبعد سقوط الشيوعية واحتياج أمريكا لاصطناع عدوٍّ بديل، توجهت أنظار تجار الحرب الغربيين نحو الإسلام ليكون هو الندُّ الجديد في صراعات القرن الجديد
انتصار الإسلام حتمية تاريخية

انتصار الإسلام حتمية تاريخية

فلا تزال سنن الله الكونية القدرية تمضي بحكم الله وحكمتـه في حياة البشر لإخضاع وإقناع الذين لم يسـلموا أو لم يسـتكملوا التسـليم لأحكامه البشـرية
ولا تعثوا في الأرض مفسدين

ولا تعثوا في الأرض مفسدين

وقد تكاثر هؤلاء المفسدون في عصرنا الحاضر، وتعدَّدت راياتهم، وتفننوا في ابتكار صنوف الفساد والإفساد في كل الميادين، وكان وجودهم
القاعدة... هل تعلن مبادرة لوقف العنف؟

القاعدة... هل تعلن مبادرة لوقف العنف؟

لم تقتصر الضربة التي تلقتها القاعدة من الثورات العربية على تداعي نهج العنف فقط، بل تعدى ذلك إلى ملامح ومعالم أخرى ميزت أداء القاعدة، وتمكنت الثورات
تحت راية الشريعة

تحت راية الشريعة

لذلك فإن عودة الحكم بالشريعة أمر ضروري ومستقبل حتمي لا مناص عنه لأمة محمد صلى الله عليه وسلم؛ لأنه يمثل دينها وتاريخها العميق
وماذا بعد جنوب السودان؟

وماذا بعد جنوب السودان؟

وها نحن الآن نشهد تحقيق هذا المشروع (الصهيوأمريكي)؛ حيث انتُزع الجنوب انتزاعاً، بعد سلسلة من الكيد والمكر والتواطؤ الدولي والصمت العربي
مرآة الثقافة وإطلالة أجمل

مرآة الثقافة وإطلالة أجمل

ويصاحِب معارض الكتاب أحياناً أحداثٌ ثقافيَّة مؤسفة، من جنس منع الكتب الدِّينيَّة لأسباب لا تتعلَّق بغلطٍ في علومها، أو عدوان على الشَّريعة
رموزنا نبض الحياة

رموزنا نبض الحياة

إنها عملية جس نبض. وإذا كان الغرب يمعن في تكرار التعرض للرسول صلى الله عليه وسلم واتخاذ محاربة النقاب راية يلتف حولها كلُّ كاره للإسلام؛