إنَّ اعتقاد أهل السنَّة في الصحابة - رضي الله عنهم - يمثل الركيزة الرئيسة لدراسة تاريخهم ولا بد أن يحصل الانحراف والتشويه لتاريخهم إذا دُرس بمعزل عن هذه العقيدة.

وهذا الكتاب أتى ليبرز أهمية هذا الاعتقاد بجوانبه المختلفة، ومدى الخطورة المترتبة على تركه حين بحث تاريخ الصحابة، فهو يُعَدُّ مدخلاً ضرورياً للنظر في أحول الصحابة، يحتاجه المؤرّخ، والمحدِّث، والفقيه، والباحث في مجال العقيدة والفرق.