هذا الكتاب يتناول أطروحتي فوكوياما وهانتنغتون بالتحليل من خلال فرضيات هاتين الأطروحتين وفلسفتهما السياسية لمستقبل النظام العالمي الجديد، وسيركز أيضًا على تحليل التنظير الفكري لفوكوياما وهانتنغتون وتطبيقاته في السياسة الأمريكية، والتحولات الفكرية الجديدة في السياسة الأمريكية خلافًا لأطروحتي فوكوياما وهانتنغتون للنظام العالمي الجديد، وأهم التغيرات التي طرأت على فكرهم السياسي في القرن الحادي والعشرين. ويندرج موضوع الكتاب تحت فرع النظرية السياسية وتاريخ الفكر السياسي أحد أفرع علم السياسة، وفقاً لتصنيفات منظمة اليونسكو UNESCO عام 1948م لفروع علم السياسة.