البيان/فرانس برس: قتل 17 شخصاً في هجمات نفذها هندوس على مسلمين في العاصمة الهندية نيودلهي. ومنذ الأحد، ينشر أشخاص يحملون عصيا وحجارة وبعضهم مسدسات الفوضى والرعب في مناطق بشمال شرق العاصمة تضم أغلبية مسلمة وتبعد نحو عشرة كيلومترات عن وسط نيودلهي.

وقال المصدر الطبي إن المستشفى الرئيسي المحلي سجل وفاة أربعة أشخاص آخرين إلى جانب 13 قتيلا أعلن عنهم مساء الثلاثاء. وجرح 150 شخصا بينهم نحو عشرة في حالة حرجة.

وأوردت الصحف الهندية عددا من الحوادث التي هاجمت فيها مجموعات مسلحة من الهندوس أشخاصا مسلمين. وظهرت في لقطات في تسجيلات فيديو عصابات تهتف "يحيا الإله رام".

وقال المسؤول في الشرطة في شرق نيودلهي ألوك كومار "تلقينا اتصالات من أشخاص في حالة ذعر لكننا لم نتلق معلومات عن أعمال عنف باستثناء حي محدد".

وتزامنت أعمال العنف مع زيارة للرئيس الأميركي دونالد ترامب استغرقت يومين الى الهند.