البيان/متابعات: قال وزير الداخلية الفرنسية جيرالد دارماني إن فرنسا في حالة حرب مع الأيديولوجية الإسلامية التي تريد فرض قوانينها الثقافية والاجتماعية.

 وقال دارماني: "نحن في حرب ضد عدو في الداخل و في الخارج، نحن بحاجة إلى فهم ذلك كانت هناك وستكون هناك أحداث أخرى مثل هذه الهجمات المروعة ".ووصف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الحادث بأنه "هجوم إرهابي إسلامي".