الأحداث >> الأمن التونسي يفرق المعتصمين المطالبين بحل " التأسيسي"



2013/08/09 12:00

البيان/متابعات: فرقت قوات الأمن التونسية الجمعة المعتصمين أمام مقر المجلس التأسيسي بباردو و أزالت الخيام التي أقامها المعتصمين المطالبين بحل المجلس التأسيسي و الحكومة.و منحت الأجهزة الأمنية المعتصمين مهلة ساعة لفض اعتصامهم الذي بدأ في 27 يوليو الماضي عقب اغتيال السياسي المعارض محمد البراهمي.

وقال النائب المنسحب محمود البارودي، عن حزب التحالف الديمقراطي، لإذاعة محلية، إن "وزير الداخلية لطفي بن جدو سيكون المسؤول الأول في حال تعرض النواب للعنف".

وقال النائب خميس قسيلة عن حركة "نداء تونس" إن "فك الاعتصام قرار سياسي لم يصدر عن وزير الداخلية".

يذكر أن رئيس المجلس التأسيسي مصطفى بن جعفر أعلن في وقت سابق عن  "تعليق أعمال المجلس لحين إجراء حوار بين الفرقاء السياسيين ". ورفضت حركة النهضة التي تقود الإئتلاف الحاكم في تونس حل المجلس التأسيسي و دعت خصومها العلمانيين إلى استفتاء عام.

 


التعليقات

أضف تعليقك

الإسم :  
البريد الإلكتروني :    
 

الأولى الأخيرة