حذر داني ياتوم، رئيس جهاز المخابرات الإسرائيلية" (الموساد) الأسبق من اندلاع حرب إقليمية بين كل من مصر وتركيا والأردن من ناحية و(إسرائيل) من ناحية أخرى بعد سبتمبر المقبل، الموعد المحدد لتوجه الفلسطينيين للأمم المتحدة للمطالبة باعتراف دولي بدولة فلسطينية مستقلة."

وبحسب ما أوردته صحيفة المصريون "أعرب ياتوم الذي كان يتحدث أمام مؤتمر بأكاديمية "نتنيا" الإسرائيلي مساء الأحد عن اعتقاده بأنه وفي أعقاب المصادقة المتوقعة للأمم على الدولة الفلسطينية في سبتمبر المقبل سيتوجه الفلسطينيون إلى كل من مصر وتركيا والأردن للمطالبة بحماية دولتهم الوليدة."