هيثم محمد الكناني

سورية إلى أين؟

منذ بدء الاحتجاجات في سورية ربيع عام 2011، شغل هذا السؤال ذهن الكثيرين، ومما لا شك فيه أن الجواب يتعلق بمجموعة من العوامل والمعطيات، سواء ما كان منها ثابتاً مستقراً يتعلق بطبيعة الجغرافيا والموقع والتركيبة السكانية بتقسيماتها الدينية والمذهبية والعرقية، ...
تفاصيل أكثر

ثورة سورية والبحث عن ممثل سياسي

طوال ما يقرب من عامين عانت الثورة السورية غياباً شبه كامل في الجانب السياسي من حراكها، وغياب من يمثلها تمثيلاً حقيقياً ويعبّر عن جماهيرها ويتبنّى تطلعاتهم، وإنَّ مما لا شك فيه أن وجود جناح سياسي للثورة يعبّر عنها ويناور باسمها ويسعى إلى تحقيق مصالحها...
تفاصيل أكثر

خطة الإبراهيمي.. التآمرلا يزال مستمراً

إن مما لا شك فيه أن ما يحصل اليوم على المستوى السياسي سيكون محصلة لميزان القوى بين الأطراف المتصارعة؛ سواء على الأرض السورية أو في البعدين الإقليمي والدولي، مدفوعاً بمصالح كل طرف من الأطراف. خطة الإبراهيمي ربما تكون راعت مصالح كل الأطراف الداخلية والخارجية إلا طرفاً واحداً فقط، هو ببساطة الشعب السوري وقواه الثائرة، سواء عسكرياً أو في الحراك المدني الشعبي، وهو ما عبر عنه الخطيب بكلامه السابق...
تفاصيل أكثر

الثورة السورية.. ربع الســـاعة الأخــــير

عملية خلية الأزمة كانت ضربة نوعية بكل تأكيد، لكن العالمين ببواطن الأمور يعرفون أنها لم تكن ضمن خطة معدة سلفاً للقضاء على النظام في عقر داره...
تفاصيل أكثر

مجزرة الحولة... هل تكون نقطة تحول في سورية؟

إن ما قد يدفع إلى حصول مثل هذا التحول الجوهري، هو حصول تهديد حقيقي لمصالح أمريكا والغرب في المنطقة، وهذا التهديد لا يمثله بقاء الأسد واستمرار حكمه...
تفاصيل أكثر
الأولى 1 الأخيرة