نبيلة عبدالعزيز حويحي

وأشرق قلبها بالنور

إنها هي بشحمها ولحمها – كما يقولون -.. لم تخدعني عيناي إذاً، ولم يَخُني إحساسي.. ورغم ما بدا في ملامحها وهيئتها من تغيير ظاهر، فلا تزال تحتفظ بجاذبيتها وفتنتها القديمة.. بل وزادها الحجاب جمالاً وإشراقاً.. في عينيها الآن نوع من الرضا والطمأنينة أثار دهشتي وحيرتي.....
تفاصيل أكثر
الأولى 1 الأخيرة