ماذا بعد (15) عاماً من الثورة

ماذا بعد (15) عاماً من الثورة

احتفلت إيران مؤخراً بمرور خمسة عشر عاماً على ثورتها ضد الشاه والتي تلقاها الكثيرون من الناس - حينها - بالقبول وحسن الظن لما أعلنته من إسلامية المبدأ والهدف!
السهم الدرزي في ظهر العرب

السهم الدرزي في ظهر العرب

بعمائمهم التي تشبه عمائم الأزهريين يبدو شيوخ الطائفة الدرزية كما لو كانوا من علماء المسلمين، ولربما تحدث وجهاؤهم بلسان مسلم، أو حاكوا المسلمين في بعض مفرداتهم: (لا فضل لدرزي على سني إلا بالنضال!! أخذاً بقول الرسول صلى الله عليه وسلم: « لا فضل لعربي على أعجمي إلا بالتقوى ») مثلما قال سميح القاسم الشاعر الفلسطيني الدرزي.
الصراع في الساحة العراقية .. خفايا وأولويات

الصراع في الساحة العراقية .. خفايا وأولويات

لا يمكن بأي حال من الأحوال حصر الصراعات التي تجري في العراق بين مشروعين اثنين، بل هي صراعات متداخلة بين مشروعات عدة؛ قلة منها واضحة المعالم ويمكن تحديد ملامحها بسهولة، غير أن الصراع بين المشروع الصهيوني ممثَّلاً بالعدو الأمريكي والدول المتحالفة معه والشخصيات العراقية التي أدمنت العمالة واستمرأت الاستعانة بالأجنبي من جهة
تشيُّع لا « قادرَ » له!

تشيُّع لا « قادرَ » له!

استفحل في آخر القرن الرابع الهجري التشيُّع، فانتشرت دعوة العُبَيْدِيين المنافقين انتشارَ النار في الهشيم، ونشط دُعاتهم في « تصدير » المذهب الباطني، واستجاب أمراء وأقوام لهذه الزندقة، وآلَ الواقع المهين إلى أن يَخْطب بعضُ الأمراء للحاكم العبيدي، ويُظهِروا الطاعة له، بل أفضى الأمر إلى الخطبة