توسع دائرة المظاهرات في إيران تضامناً مع الأحواز

دخلت مظاهرات منددة بشحّ المياه في إقليم الأحواز المحتل جنوب غربي إيران يومها الثاني عشر.

البيان/وكالات:دخلت مظاهرات منددة بشحّ المياه في إقليم الأحواز المحتل جنوب غربي إيران يومها الثاني عشر.

وانتقلت المظاهرات إلى خارج حدود الإقليم الذي يعاني من موجة جفاف غير مسبوقة رغم الثروات النفطية الضخمة التي يستحوذ عليها.

وانتشرت على منصات التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لمظاهرات في محافظات أذربيجان الشرقية، وخراسان الشمالية، ولرستان، وأصفهان - تضامنا مع المتظاهرين في الاحواز.وفشلت محاولات من جانب السلطات لفضّ مظاهرات الاحواز بالقوة.

وقالت منظمة العفو الدولية إنها أحصت ثماني وفيات على الأقل، بينهم صبي، في صفوف المتظاهرين والمتفرجين بعد لجوء الشرطة لاستخدام الذخيرة الحية لقمع المظاهرات.وتعزز السلطات الإيرانية سردية تسلُّل "عناصر معادية ومناهضة للثورة الإيرانية" بين صفوف المتظاهرين.

وكانت ميشيل باشيليت أعربت عن قلقها إزاء سقوط وفيات ووقوع إصابات واعتقالات واسعة في صفوف المتظاهرين في الاحواز.

 

أعلى