حماس تؤكد تعثر مفاوضات التهدئة مع الكيان الصهيوني

كشفت عضو المكتب السياسي لحركة حماس، حسام بدران، عن تعثر المفاوضات بشأن التهدئة في قطاع غزة

 

البيان/غزة: كشفت عضو المكتب السياسي لحركة حماس، حسام بدران، عن تعثر المفاوضات بشأن التهدئة في قطاع غزة، مرجعاً ذلك إلى تغير الحكومة الصهيونية ووجود خلافات موسعة بين أركان الحكومة.

وأضاف في حوار عبر تطبيق "كلوب هاوس" أن "تغير الحكومات الصهيونية لا يعنينا، وإنه كلما شعرنا أن هناك نوعا من التردد والتلكؤ وتعطيل مفاوضات تثبيت وقف إطلاق النار ورفع الحصار عن غزة ، سنلجأ بالتوافق مع الفصائل في غزة لاستخدام آليات مختلفة للضغط على الاحتلال".

وأشار إلى أن "غياب الحد الأدنى من الوحدة الفلسطينية أضعف من القدرة على الاستثمار السياسي الأمثل لانتصار معركة سيف القدس، مطالبا بإصلاح منظمة التحرير الفلسطينية بشكل يضمن مشاركة الكل السياسي فيها".

ونوه بأن "الطرف المسيطر على المنظمة، يرفض لحتى الآن أي محاولة لإصلاحها، وأقدم على إلغاء الانتخابات بحجة القدس، وأوقف مسار الوحدة الفلسطينية الذي كان يستبشر به شعبنا وفصائله".

وحول الوعودات الضخمة لإعادة الإعمار قال بدران إن "تجربة قطاع غزة في الحروب السابقة تؤكد أن عددا من الدول لا تلتزم بتعهداتها بإعمار غزة"، مؤكدا أن "الحكومة الإسرائيلية الجديدة تعيق عملية الإعمار".

وأكد بدران أن "الحركة لن تقبل بأن تحاول أي دولة في العالم أن تستغل تبرعها لإعادة إعمار قطاع غزة للضغط على المقاومة".

 

أعلى